تطرح جهازين بنظام الأندرويد BenQ

9:40 م

 تطرح جهازين بنظام الأندرويد  BenQ  

بعد غياب دام قرابة الخمس أعوام عن ساحة الهواتف الخلوية، ها هي تعود من جديد إلى ميادين المنافسة العالمية بأحدث تقنية للهواتف الذكية إنها شركة بينكيو التايوانية الرائدة في مجال تقنية صناعة الإلكترونيات وأجهزة الإتصالات. فنحن نعلم كم كانت  قوية هذه الشركة سابقاً، فإذا قمنا بزيارة إحدى مواقع الإعلانات المبوبة كما في المغرب  مثلاً سنرى عدد كبير من الأجهزة المستعملة ومن بينها أجهزة بينكيو. قامت الشركة في شهر تشرين الثاني/نوفمبر من العام الحالي بطرح جهازين من الأجهزة الذكية يعملان  بنظام الأندرويد  الشهير بعلامتين تجاريتين مختلفتين هما   "بينكيو إف ٣" و "بينكيو إيه ٣" المميزين


يمتلك الهاتفان مجموعة من المميزات والمواصفات التي تضع كل منهما بقوة فى مجال المنافسة أمام الأجهزة الأخرى الموجودة في الأسواق. بالنسبة للهاتف بينكيو إف ٣ فهو يتملك شاشة عرض بقياس ٤,٥ بوصة تعمل بدقة إتش دي ودرجة وضوح ٥٤٠×٩٦٠ بيكسل، مدعومة بمعالج م ت ٦٥٨٩ رباعي النواة من شركة ميدياتيك، والذي يعمل بسرعة ١,٢ جيجاهرتز. بينما يضم الهاتف كاميرا تصوير خلفية بدقة ١٣ ميجا بيكسل تدعم التصوير بوضعية إتش دي أر وإلتقاط الصور المتتالية والسريعة بفضل خاصية مزودة بالنظام، فيما تبلغ دقة الكاميرا الأمامية ٢ ميجا بيكسل. تبلغ سعة ذاكرة التخزين ٤ جيجا بايت في هاتف إف ٣   قابلة للزيادة عبر بطاقة ذاكرة خارجية من نوع ميكرو إس دي، وقد زود الجهاز ببطارية سعة ٢١٠٠ميلي أمبير. الجهاز يعمل بنظام الأندرويد ٤.٢.٢ ذات وزن خفيف ١١٩ جرام

بينما إذا تفحصنا مميزات الجهاز الآخر، سنجد أن بينكيو دعمت هاتف إيه ٣ بمعالج سنابدراجون: إم إس إم ٨٢٢٥ كو من كوالكوم رباعي النواة بسرعة ١,٢ جيجاهرتز. وشاشة بمواصفات الجهاز السابق، بينما تختلف الكاميرا فهي   بدقة ٨ ميجا بيكسل والأمامية بدقة ٢ ميجا بيكسل، إضافة إلى ذاكرة تخزين بسعة ٤  جيجا بايت وبطارية بسعة ٢٠٠٠ميلي أمبير. نظام التشغيل يعتمد على الأندرويد إصدار ٤.١.٢ بوزن ١٣٥ جرام

تم طرح الجهازين في الأسواق التايوانية بسعر ٢٧٠دولار لنموذج إف ٣ وبسعر ٢٠٠دولار لنموذج إيه٣، في حين من  الممكن طرح الجهازين في الأسواق العالمية بحلول بداية العام الجديد، طبعاً تبقى أسعارها منافسة قياساً إلى الأجهزة  الأخرى العائدة لآبل وسامسونج مثلاً، بينما يبقى الحكم على أداء الجهازين وتقدير المكانة التي يتمتعان بها من خلال رضى المستخدمين


للكاتبة / عبير طاهر



ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق